منتدى تاريخ وأعلام ولاية الشلف وضواحيها
أهلا و سهلا بك زائرنا الكريم في "منتدى تاريخ وأعلام ولاية الشلف وضواحيها"
إذا كنت عضوا في منتدانا نسعد بدخولك اما اذا كنت زائرا جديدا يشرفنا انضمامك الى اسرتنا الكريمة ننتظر انضمامك.

منتدى تاريخ وأعلام ولاية الشلف وضواحيها

يهتم بالعلماء والمشاهير من منطقة الشلف وضواحيها كما يهتم بالأحداث التي شهدتها عبر العصور
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحسين
المدير العام
المدير العام


ذكر
عدد الرسائل : 733
العمر : 33
المهنة :
الهواية :
السٌّمعَة : 11
نقاط : 375
تاريخ التسجيل : 23/07/2008

مُساهمةموضوع: الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام   الأربعاء 10 سبتمبر - 13:35:45

مليانة: ممن عرفنا بها المفتي الشيخ وكال محمد، عالم قرأ سنوات بالأزهر، وأعجبني منه أنني وجدته يطالع شرح تجريد أحاديث البخاري، فشكرت له عنايته بالسنة، وقلت له:" إننا نعرف عقلية الرجل من معرفتنا بالكتب التي يطالعها، فمن لا نرى له عناية بكتب السنة فإننا لا نثق بعلمه في الدين" واجتمعنا بالعالم المفكر المثقف الثقافة الصحيحة الشيخ أحمد أل حاج حمو القاضي، وبغيرهما من الفضلاء، وأضافنا الشيخ السبيع والسيد عبد القادر بن عبد الوهاب، وكان مجلس التذكير في بيت الشيخ المفتي أولا، ثم كان قبيل الممغرب بالمسجد، وقد ظهر لي أن عامة مليانة قليلة الرغبة في العلم فيها فتور وخمود، قيض لهم من يوقظهم.

خميس مليانة: ممن عرفنا بها السيد عليش من طلبة العلم النشيطين، وهو داعية من دعاة النهوض للعلم في تلك النواحي بعقل صحيح وعقيدة سليمة، والشيخ الفقيه ابن علي الإمام بالمسجد وأممنا المسجد فكان المجلس غالبا معمورا بالسامعين، وكان الشيخ ابن علي متصديا لإلقاء الأسئلة العديدة المتنوعة بأسلوب هو غاية في الأدب واللطف، وعقدنا مجلسا عاما للتذكير خضره جم غفير من الناس، فأزال عنا ما شاهدناه في الخميس من النشاط والرغبة والإقبال ما حملناه من الهم من فتور عامة مليانة وخمودهم، وأضافنا بالخميس السيد عليش والسيد ابن علي والسيد ابن عمر بن خلادي والسيد بوكراع الحاج محمد النائب البلدي.

الأصنام: ممن عرفنا من فضلائها مفتيها العالم الماجد الشيخ الوانوغي بن الشيخ بومزراق الزعيم المقراني المشهور، والشيخ يمثل شهامة أرسته وكرمهم وهمتهم إلى المعارف أكسبته إياها الأسفار والتجارب، وهو القائم بالخطبة والتدريس في جانعها، والعلامة الألمعي الشيخ طالب شعيب القاضي بها ( والقاضي الآن بالعاصمة ) فما شئت من وعلم وأخلاق وفصاحة، واطلاع على شؤون الوقت، وعدالة ونزاهة، وعقدنا مجلس التذكير بساحة الجامع مساء بحضرة الشيخ المفتي والعلامة الشيخ ابن عشيط، واغتنم الشيخ المفتي فرصة الإجتماع فذكر للشيخ ابن عشيط مسائل شاذة جدا كان يقول بها وناقشه فيها فأبى الشيخ ابن عشيط إلا التمسك بها فقلت له:" إنني أعظمك وأحبك ولتلك المحبة أرغب منك أن تسكت عن هذه المسائل فلا تذكرها ولا تتحمل مسؤوليتها" فرأيت من حضرته انعطافا لقولي وقبولا له، وبلدة الاصنام بلدة تجارية وفي أهلها ذكاء وفهم وقبول للتعلم، وأضافنا فيها قاضيها ومفتيها المعظمان.

غليزان: وأول من اجتمعنا به من فضلائها الأخ الشيخ مولاي محمد، أحد أهل العلم وشيخ الزاوية فبها، وهذا من شيوخ الزوايا الذين لهم رغبة في نشر العلم وهداية الناس وسعة صدر في سماع الحق وأدلته، وذهب بنا إلى دكان التاجر النشيط المهذب السيد ابن منصور مصطفى التلمساني، ثم اجتمعنا بقاضي البلد العالم الماجد الهمام الشيخ بوخلوة آل بوعبد الله، رجل شهامة وعمل وكرم، واجتمعنا بالسيد المنور كلال رجل يتقد ذكاء ويفيض معرفة ويفوح أدبا ولطفا، وكنت مشتاقا للإجتماع بالشيخ سيدي الحاج العربي التواتي، وبلغني أنه بغليزان، ثم بلغني أنه سمع بنا ورآنا ولم يشأ أن يجتمع بنا، فعجبنا لذلك وأسفنا، ثم زال عجبنا لما بلغنا أن في قلبه شيئا على جمعية العلماء ـ وقاها الله شر كل ذي شر ـ وقلنا ليته تنازل فاجتمع بنا فكنا لا نفترق ـ بإذن الله تعالى ـ إلا على محبة وخير وروجع للحق، ولهذا الأخ الشيخ العربي كتاب عندنا يعاتبنا فيه على دعوتنا للتوحيد، ويخلط فيه بين دعاء المخلوق وطلب المؤمن الدعاء من أخيه، ولعلنا نجد فرصة لنشر هذا الكتاب والتعليق عليه، ووجدنا بغليزان السيد مهدي بن الشيخ بوعبد الله آل بوعبد الله في انتظارنا وهو شاب نجيب، تلميذ بجامع الزيتونة، فرافقنا إلى تمام الرحلة بوهران، ورأينا منه آدابا وأخلاقا شريفة، وزارنا في النزل الأخ العالم الفاضل الشيخ محمد آل سيدي عدة، فأكد علينا في القدوم إلى تيارت، وقد كنت عازما على الذهاب إليها من قبل، واستدعانا إلى النزول ضيوفا عندهم، فشكرنا له كرمه ولطفه ووعدناه بالقدوم إليهم، واستدعانا إخواننا المزابيون إلى محلهم، وأقاموا لنا احتفالا حضره جميع أفرادهم واستدعوا بعض أعيان البل، فشاهدنا من أدبهم وكرمهم وحسن اقتبالهم لجمعية العلماء ما سرنا بهم كثير السرور، وبلدة غليزان مثل بلدة الأصنام من ناحية التجارة بل أكثر، ومثل مليانة من ناحية المعارف، وقد أضافنا فيها فضيلة الشيخ القاضي والشيخ مولاي محمد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://chlef.7olm.org
قاسم
صديق عريق
صديق عريق
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 364
العمر : 35
الأوسمة :
المزاج :
المهنة :
الهواية :
أعلام الدول :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 251
تاريخ التسجيل : 19/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام   الخميس 11 سبتمبر - 2:10:02

هو منار للعلم وقطب من اقطاب التربية ومفخرة كل الاجيال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kacemsamet.jeeera.com
فتى النخيل
صديق وفي
صديق وفي


ذكر
عدد الرسائل : 55
العمر : 49
الأوسمة :
المهنة :
الهواية :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 02/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام   السبت 13 سبتمبر - 16:16:15

كان ابن باديس غالبا ما يقوم إلى جانب التعليم برحلات يجوب فيها البلاد من الشرق إلى الغرب و من الشمال إلى الجنوب داعيا الجزائريين إلى مناصرة برنامجه و مؤازرته في عمله و كان ذلك يحشد الطاقة البشرية و المادية و يعبئها و يؤسس الجمعيات المحلية التي كانت تضطلع بإنشاء المدارس الحرة و تنهض بأعباء التعليم .و توقف في إحدى رحلاته تلك بمدينة الأصنام لا لأن- بيجوBUGEAUD- فيما يبدو قد أطلق على هذه المدينة كرمز سياسي اسم –أورليان فيلORLANS VILLE –تنويها بنجل لويس قيليبLOUIS PHILIPPE –دوق أورليان –الذي مات في حادث بباريس .بل لأن في المدينة مفتيا اسمه الشيخ –ونوغي بومزراق –و لم يكن هذا الشيخ سوى نجل بوزراق المقراني الذي نفته محكمة الجنايات في قسنطينة بعد ثورة سنة 1871 إلى قلاع –كاليدونيا الجديدة –و الذي عاد من منفاه سنة 1904 لتوافيه المنية بعد عام من عودته تلك لدى ابنه المفتي بمدينة الأصنام .

دارت بين المفتي و الإمام ابن باديس محادثات طويلة تناولت التاريخ و تاريخ آل المقراني و ظروف كفاحهم بالاشتراك الوثيق مع الطريقة الرحمانية .

هكذا كان ابن باديس يعني عناية خاصة بمسألة المقاومة الذي سلكه الشعب الجزائري و كان يرى في تلك المقاومة الصامدة و مواجهة المحتل الغاصب برهانا قاطعا على مدى تمسكه بالإسلام .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحسين
المدير العام
المدير العام


ذكر
عدد الرسائل : 733
العمر : 33
المهنة :
الهواية :
السٌّمعَة : 11
نقاط : 375
تاريخ التسجيل : 23/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام   السبت 13 سبتمبر - 16:29:10

شكرا أخي فتى النخيل على المرور وشكرا على الاشارات الدقيقة التي حملها ردك حقيقة كان الشيخ بن باديس يرى ضرورة الثورة بل وكان يعد لها كما أخبر خواص تلاميذه وكما ينوه بذلك الشيخ عبد الرحمن شيبان في كل مناسبة، ولكن مناسبة زيارة الشيخ بن باديس للأصنام والتقاءه بالمفتي الشيخ الوانوغي حفيد بومزراق المقراني كان في اطار الدعاية للجمعية والتي كانت لتلك الساعة غير منقسمة على نفسها لذلك استقبله شيوخ الطرق والموظفون الرسميون بكل حفاوة ولكن بعد خروج " جمعية علماء السنة " تبدل الحال والله أعلم...
هنا تجد ترجمة الشيخ الوانوغي مفتي الأصنام: http://chlef.7olm.org/montada-f5/topic-t10.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://chlef.7olm.org
 
الشيخ عبد الحميد بن باديس في الأصنام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تاريخ وأعلام ولاية الشلف وضواحيها :: تاريخ وأعلام ولاية الشلف وضواحيها :: علماء الشلف المعاصرين-
انتقل الى: